موقع إخباري شامل تتابعون فيه مستجدات الأحداث في السعودية والعالم على مدار الساعة، وتغطية مستمرة لى كافة لأخبار

الحكم على حصة ابنة الملك سلمان بالسجن 6 أشهر بفرنسا

حصة بنت سلمان

الحكم على حصة ابنة الملك سلمان بالسجن 6 أشهر بفرنسا
0 41

صدر حكم بالسجن ستة أشهر مع وقف التنفيذ على الأميرة حصة ابنة الملك سلمان ، بتهمة التواطؤ في قضية عنف تعرض له سباك أثناء قيامه بعمل في مقر إقامتها باريس.

 

وأمر المدعي العام الفرنسي بتغريم الأمير السعودية مبلغ قدره 5000 يورو وكذلك حارسها الشخصي راني أس، 47 عامًا ، المتهم بارتكاب أعمال عنف ضد العامل والذي صدر ضده قرار بالسجن ثمانية أشهر مع وقف التنفيذ أيضا.

أقراء ايضأً
الحجاج القطريين

أمانة جدة

ولم تحضر الأميرة حصة ابنة الملك سلمان  ، 42 عامًا ، التي غادرت فرنسا بعد احتجازها لفترة وجيزة في سبتمبر 2016 وتخضع لمذكرة توقيف دولية، الجلسة ولا صاحب الشكوى، أشرف عيد، وهو سباك من أصل مصري.

 

طلب محامي حصة بنت سلمان، إيمانويل موين، تبرئة موكلته، وقال إن أشرف عيد حاول الحصول على مال في نهاية يونيو، خلال لقاء مع مستشار للأميرة، مقابل سحب الشكوى، حيث طلب 500000 يورو في البادية وبعد ذلك خفض المبلغ إلى 250 الف يورو.

 

وفقا للحرفي في 26 سبتمبر 2016 في 81 شارع فوش، في الحي السادس عشر بالعاصمة، استقدمت حصة بنت سلمان أشرف عيد إلى منزلها من أجل استبدال حوض في الحمام بالقرب من غرفة نومها، حيث يقول الأخير إنه تعرض للتعذيب والتقييد والاحتجاز لعدة ساعات وهدده الحارس بمسدس، بعد أن اتهمته الأميرة بالتصوير دون علمهم غرفة النوم بهاتفه المحمول.

 

ونفى راني إس، الذي قضى بالفعل أكثر من شهرين في الحجز رهن الحبس الاحتياطي، هذه الاتهامات وأوضح أنه لم يقيد الحرفي وأبعده عن الأميرة، التي كانت تحاول الاستيلاء على هاتفه، واصطحابه إلى مكان قريب.

 

واعتبر مكتب المدعي العام أن الحارس الشخصي كان مذنباً بالعنف والخطف، وأن الأميرة مذنبة بالتواطؤ في أعمال العنف والخطف عن طريق الاستفزاز أو إساءة استخدام السلطة، وأنهما مذنبين بالسرقة من خلال أخذ الهاتف المحمول من الحرفي، وتدميره.

 

ومن جهته طلب ياسين بوزرو، محامي راني إس، تبرئة موكله، وأرجئ صدور الحكم نهائيا إلى 21 سبتمبر.

 

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More