موقع إخباري شامل تتابعون فيه مستجدات الأحداث في السعودية والعالم على مدار الساعة، وتغطية مستمرة لى كافة لأخبار

أحمد عيد.. أستاذ الخرائط الذي أصبح عضوا بمجلس الفيفا

المكتب التنفيذي بالاتحاد الأسيوي اعتمد ترشيحه

أحمد عيد.. أستاذ الخرائط الذي أصبح عضوا بمجلس الفيفا
0 0

أرسل الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، خطابا اليوم، إلى الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا»، يطلب فيه اعتماد ترشيح أحمد عيد الحربي عضوا بمجلس الـ«الفيفا»، خلفا للماليزي عبدالله سلطان عبدالله، العضو المستقيل من عضوية المجلس بسبب تنصيبه ملكا على ماليزيا.

ومن المقرر أن يستكمل عيد الفترة المتبقية بمجلس الـ«فيفا» والتي تنتهي في الخامس من يونيو 2019.

وطلب الاتحاد الآسيوي في خطابة من الـ«فيفا» اعتماد ترشيح أحمد عيد لمجلسه، وتوجيه الدعوة إليه لحضور الاجتماع المقبل المقرر يوم 15 مارس الجاري في مدينة ميامي بالولايات المتحدة الأمريكية.

وحظي عيد بتزكية ودعم رئيس الاتحاد الآسيوي للعبة الشيخ سلمان بن إبراهيم، وموافقة معظم أعضاء المكتب التنفيذي للاتحاد الآسيوي لشغل المنصب.

وأكد عيد، أنه يشعر بفخر وسعادة كبيرة بالثقة الغالية التي نالها من قبل الشيخ سلمان وأعضاء المكتب التنفيذي الآسيوي، وقال: «تتويج عظيم لمسيرتي الكروية منذ أن انطلقت كحارس مرمى وصولاً لحماية مرمى المنتخب السعودي حتى أصبحت إدارياً ورئيساً لناد ثم عضواً بالاتحاد السعودي لكرة القدم ثم رئيساً منتخباً للاتحاد وعضواً بالمكتب التنفيذي الأسيوي. كنت على الدوام أسعى لأكون شخصية ملهمة لخدمة بلادي بكل منصب. واليوم، أواصل نقل التمثيل الأسيوي والسعودي في هذا المحفل الدولي».
وأضاف: «ليس غريباً أن تتواجد الكوادر السعودية في المناصب الدولية والأسيوية وأعتز وأتشرف بهذا المنصب. هي فرصة لأشكر حكومة خادم الحرمين الشريفين وولي عهده على اهتمامهم ودعمهم للكوادر الرياضية السعودية كما أثمن وبوفاء وحب دعم كل مسؤولي الحركة الرياضية بالسعودية ومسئولي الاتحاد السعودي لكرة القدم».

ويعد أحمد عيد ثاني سعودي يحصل على عضوية المكتب التنفيذي في «فيفا» بعد الراحل عبدالله الدبل، كما يعد عيد أول رئيس اتحاد سعودي منتخب خلفاً للأمير نواف بن فيصل، حيث تولى عيد رئاسة اتحاد القدم السعودي في الفترة الممتدة من عام 2012 إلى عام 2016.

وقدم الاتحاد السعودي لكرة القدم التهنئة إلى أحمد عيد بمناسبة تعيينه عضوا في مجلس الاتحاد الدولي لكرة القدم، متمنيا له التوفيق في مهمته الجديدة.

كما قدم الاتحاد الشكر إلىالأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل  بن رئيس الهيئة العامة للرياضة، على دعمه المتواصل واهتمامه بكل ما فيه مصلحة كرة القدم السعودية.

ويعد أحمد عيد من الشخصيات الرياضية البارزة في كرة القدم السعودية، حيث كان لاعبا مميزا بصفوف فريق الأهلي، ثم سافر إلى الولايات المتحدة الأمريكية لاستكمال دراسته، ليحصل على شهادة الماجستير بدرجة امتياز من جامعة واشنطن تخصص خرائط، قبل أن يعود إلى الوطن مرة أخرى ليبدأ عمله الإداري مع نادي الأهلي في عام 1983، حيث تولى منصب المشرف العام على فريق الكرة.

وواصل عيد رحلته الإدارية بتوليه عضوية مجلس إدارة نادي الاهلي، ثم تولى منصب سكرتير عام النادي، ثم أصبح نائبا لرئيس الأهلي، فرئيسا للنادي في عام 1985، إلا أنه لم يستمر سوى عام واحد فقط، انقطع بعده عن العمل الإداري ليعود في عام 1996 مشرفا ًعلى المنتخب الأول ونجح في قيادة «الخضر» للفوز بلقب كأس آسيا والتأهل لبطولة كأس العالم عام 1998، في عام 2000 أصبح عضوا بمجلس إدارة اتحاد الكرة، ثم تولى رئاسة الاتحاد خلفا للأمير المستقيل نواف بن فيصل، وعندما أجريت الانتخابات في ديسمبر 2012، أصبح أحمد عيد أول رئيس منتخب لمجلس إدارة اتحاد كرة القدم.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More